‏إظهار الرسائل ذات التسميات فراق. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات فراق. إظهار كافة الرسائل

الخميس، 10 يناير، 2013

علاج الفتور في الصلاة والعبادات | الفرح والسرور في علاج الفتور

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
فإن المؤمن العامل من الدعاة وطلاب العلم وغيرهم يكون نشيطا ومتحمسا في بداية استقامته وتوبته وتوجهه إلى الخير ثم قد يحصل له شيء من الخمول والفتور فيضعف ويتراخى ويكسل عن الطاعة وقد ينقطع كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بذلك فقال (إن لكل عمل شرة ولكل شرة فترة فمن كانت فترته إلى سنتي فقد اهتدى ، ومن كانت فترته إلى غير ذلك فقد ضل ) رواه البزار ورجاله رجال الصحيح ، وبين صلى الله عليه وسلم أن الإيمان تذهب حلاوته ويتغير فقال (إن الإيمان ليخلق في جوف أحدكم كما يخلق الثوب، فاسألوا الله أن يجدد الإيمان في قلوبكم) رواه الحاكم في مستدركه ، وينبغي على المؤمن أن يفقه هذه المسألة ويتبصر فيها حتى لا يفقد دينه وهو لايشعر وهي مسألة دقيقة وغاية في الخطورة يحتاج إليها كل من سلك طريق الاستقامة وكان مطلب الثبات على الدين نصب عينيه. 

الاثنين، 9 يوليو، 2012

Death الموت (سَلَامٌ عَلَيْكُمُ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ)

الحمد لله تعالى الذي علا في سماواته. الذي جعل الموت والحياة آية من آياته. والصلاة والسلام على محمد سيد البريات. وصاحب المعجزات الباهرات. وعلى آله وأصحابه ألوية الصدق، ونسيم الأنفس الزاكيات وبعد.
أخي المسلم: رووا أن أعرابيا كان يسير على جمل له فخر الجمل ميتا! فنزل الأعرابي عنه وجعل يطوف به يتفكر فيه! ويقول: مالك لا تقوم؟، مالك لا تنبعث؟!، هذه أعضاؤك كاملة، وجوارحك سالمة!، ما شأنك؟، ما الذي كان يحملك؟!، ما الذي كان يبعثك ما الذي صرعك؟!، ما الذي عن الحركة منعك؟! ثم تركه وانصرف متفكرا في شأنه!
أخي: إنه (الموت!) مهلك العباد.. وموحش البلاد وميتم الأولاد... ومذل الجبابرة الشداد.. لا يعرف الغير.. ولا يميز بين الوضيع والوزير.. ولا يحابي صاحب المنصب الكبير.. سيوفه على العباد مصلتة.. ورماحه على صدورهم مشرعة.. وسهامه لا تطيش عن الأفئدة.

خبر علمنا كلنا بمكانه *** وكأننا في حالنا لم نعلم
أخي: إنه (الموت) كم قرح من قلوب..

الخميس، 10 نوفمبر، 2011

People you see them,, بعض البشر ^_^


أناس كنت أراهم،،
في قمة الطيبة لكن عندما اقتربت منهم
اكتشفت
لا يعرفون معنى الطيبة
و أن حجم الشر بداخلهم يفوق الوصف و ان قلوبهم سوداء كـ سواد افعالهم
........................ للاسف كنت احترمهم ..!..

أناس كنت أراهم،،
في قمة الصدق لكن عندما اقتربت منهم

الثلاثاء، 2 أغسطس، 2011

°•° يا من أنعم الله عليه بنعمة الوظيفة °•° Sorry, no dancing on the wounds of others


°•° يا من أنعم الله عليه بنعمة الوظيفة °•°

في مجلس به عاطل عن العمل أو موظف براتب منخفض
لاتتحدث عن مشاريعك الاستثمارية والعقارية ورحلاتك الصيفية
ولكن إذا كان ولابد فقل ( ولست كاذباً في ذلك ) :
الأرزاق بيد الله وبركة المال في الكيف لا في الكم
وكم من صاحب أموال لا يجد السعادة ولا يذوق طعمها.
فالجرح يزيد.. ولا يحتمل المزيد
---------------------------------

الخميس، 14 يوليو، 2011

Muhammad is the Messenger of God وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا)


قبل وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم كانت حجة الوداع، وبعدها نزل قول الله عز وجل
( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا) 
فبكي أبو بكر الصديق عند سماعه هذه الآية..
فقالوا له: ما يبكيك يا أبو بكر أنها آية مثل كل آيه نزلت علي الرسول ..
فقال : هذا نعي رسول الله .
وعاد الرسول.. وقبل الوفاه بـ 9 أيام نزلت آخر آية من القرآن
( واتقوا يوما ترجعون فيه الي الله ثم توفي كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون).
وبدأ الوجع يظهر علي الرسول
فقال : أريد أن أزور شهداء أحد

الأربعاء، 9 فبراير، 2011

عـندمآ تآتينآ آلآيآم بـــ أُنآس

عـندمآ تآتينآ آلآيآم بـــ أُنآس


اصــــــبر ياقــلبي لاتشـــتكــــي هـــمــ.. فراقــــهمــــــ.
عـندمآ تآتينآ آلآيآم بـــ أُنآس .. تجمعنآ بهم .. تعجبنآ شخصيتهم .. نرتآآح لهم

نقضي معهم آجمل آلآوقآت

يفهموننآ ونفهمهم .. يمتعوننآ بكلآمهم

ننسى معهم هموم دُنيآنآ وتبرى جروحنآ بمجرد رؤيتنآ لهم

نتنآسى آحزآننآ لحظة آللقآء بهم ...,